أخبار الفروع

حملة تبرع بالدم ودورة في الإسعافات الأولية وندوة حول المرأة السورية بالسويداء

 بهدف ربط الشباب بلغتهم العربية كحاضنة تاريخية وتراثية وثقافية وإبراز الميول والمواهب الأدبية لدى هذه الشريحة الواسعة أقيمت المرحلة الثانية مسابقة “لسان الضاد” و”اعرف وطنك” سورية تاريخاً وحضارة على مستوى روابط الشبيبة في كافة المحافظات.

ففي السويداء انطلقت المنافسات في المسابقتين بمشاركة /705/ رفيقاً ورفيقة بحضور الرفاق وعقاب كيوان عضو قيادة الاتحاد رئيس مكتب الأنشطة التربوية والرياضية وإيهاب حامد عضو قيادة فرع السويداء للحزب رئيس مكتب الشباب الفرعي وكمال شجاع امين فرع الشبيبة وذيب رضوان عضو قيادة شعبة المدينة للحزب ولينا حمزة ورأفت سويدان عضوا قيادة فرع الشبيبة.

وأشار الرفيق رأفت سويدان عضو قيادة فرع شبيبة السويداء رئيس مكتب الانشطة التربوية والرياضية إلى الأجواء الإيجابية التي سادت المسابقتين والتحضيرات الجيدة والهيئة المناسبة لأماكن الاختبارات الشفهية والتحريرية مضيفاً أن فرع الشبيبة اتّخذ كل التدابير والتحضيرات لإنجاح المسابقة التي ترمي إلى تعزيز الشعور بالانتماء الوطني..

وعبّر المشاركون عن سعادتهم بهذه المسابقات باعتبارها تجربة مكنتهم من استعادة وصقل الكثير من معلوماتهم السابقة بالإضافة إلى اكتساب معلومات جديدة وفرتها الاختبارات التمهيدية.

وتقام المسابقتان على أربع مراحل ابتداء بالوحدة المدرسية مروراً بالرابطة الشبيبية والمحافظة وصولاً إلى المستوى الوطني.

من جانب آخر ساهم /20/ متطوعاً من فرع السويداء لاتحاد شبيبة الثورة إلى جانب متطوعين من فرعي الاتحاد الوطني لطلبة سورية والاتحاد الرياضي العام في حملة تبرع بالدم بمناسبة ذكرى ثورة الثامن من آذار بمشاركة الرفيق إيهاب حامد رئيس مكتب الشباب الفرعي وذلك تعبيراً عن الوفاء لأرواح الشهداء الأبرار التي قدموها في سبيل الوطن وتقديراً لبطولات الجيش العربي السوري.

وفي تصريح له أكد الرفيق ايهاب حامد عضو قيادة فرع الحزب أن ثورة الثامن من آذار التي أتت تتويجاً لنضال الرفاق البعثيين جسدت مبادئ وقيم الشعب السوري، وهدفت إلى خير كل المواطنين السوريين مشيراًً إلى مناسبة يوم المرأة العالمي التي تتزامن مع ذكرى ثورة آذار وأكد أن المرأة السورية أثبتت جدارة في تولي المهام القيادية والمشاركة في كل مناحي الحياة، كما قدمت نموذجا يحتذى في التضحية والصمود طوال الحرب الشرسة خلال ما يزيد عن ثماني سنوات.

وأوضح الرفيق أمين فرع الشبيبة أن حملة التبرع هي طريقة الشباب البعثي للاحتفاء بذكرى آذار تعبيراً عن الإجلال لدماء الشهداء الأبرار وتضحيات جيشنا العربي السوري.

وعبر غدير مخلوف مدير بنك الدم في السويداء عن شكره الخاص للمنظمات التي تضم هذه الشريحة الشابة في المجتمع.

وقال الرفيق شادي دعيبس عضو قيادة الرابطة الشرقية: جئنا لنقدم جزءاً قليلاً ولنعبر عن تقديرنا لتضحيات جيشنا ولأن شعارنا “متطوعون لأجل الوطن” كنا وما زلنا وسنبقى الرديف الحقيقي للجيش العربي السوري.

بدورها أكدت الرفيقة صفاء جعفر ضرورة المشاركة في هذه الحملة التي تأتي بمناسبة الذكرى السادسة والخمسون لثورة الثامن من آذار المجيدة ويوم المرأة العالمي.

في سياق آخر أقام فرع اتحاد شبيبة الثورة في السويداء ندوة بمناسبة اليوم العالمي للمرأة شارك فيها كل من إقبال حامد رئيس فرع جمعية تنظيم الأسرة في السويداء حيث تحدثت عن الإنجازات التي حققتها المرأة في النضال الوطني والأسري والعطاء اللا محدود حيث أولت ثورة الثامن من آذار المرأة وأوصلتها إلى مواقع صنع القرار كما وعبرت عن الفخر والاعتزاز للتعاون المثمر والبناء في تنفيذ العديد من الاتشطة والفعاليات بين الجمعية وفرع اتحاد شبيبة الثورة

وعبرن ريم أبو حسون- مشرفة رياض الاطفال في فرع حزب البعث العربي الاشتراكي عن سعادتها بلقاء الشباب أمل المستقبل وهنأتهم بهذا الشهر شهر العطاء الذي بدأ بيوم المرأة وثورة الثامن من آذار فمنذ قديم الزمان كنا نتغنى بالخنساء واليوم لدينا خنساوات في سورية قدمن أبناءهن فداء لسورية.

وقالت السيدة تهاني الزيلع: رحلة الالف ميل تبدأ بخطوة واحدة وروت لنا قصة حياتها منذ أن كانت بعمر خمسة عشر عاما حتى يومنا هذا الأعمال التي قامت بها بفضل دعم ومساعدة زوجها لتستمر أسرتها بنبض الحياة الكريمة إلى أن قررت في ٢٠١٨ أن تكمل علمها وخضعت للسبر وخاضت الامتحان بتقدير ٧٤٠ من ١٠٠٠ وقدمت امتحان الشهادة الثانوية العامة لتحصل على معدل ١٨٠٤ درجات واليوم تلك المرأة ذات الخمسين عاماً تدرس في كلية التربية- قسم  الإرشاد النفسي.

بدوره هنأ الرفيق كمال شجاع أمين فرع الشبيبة كل نساء العالم وعلى رأسهن المرأة السورية واستعرض خطة الفرع في استضافة قصة نجاح لسيدة في مجتمعنا ودور المرأة والخدمات التي نسعى لتقديمها لتعزيز دور المرأة في المجتمع حيث المجتمعات لا يمكن أن تستمر دون دور متكامل للرجل والمرأة فوراء كل رجل عظيم امرأة ووراء كل سيدة ناجحة دعم وسند قوي هو الرجل.

وقالت الرفيقة لما السلامة عضو قيادة فرع الشبيبة: المرأة ليست كلمة تقال أو رقم في المجتمع بل هي عنصر فعال في المجتمع حيث تلد نصف المجتمع وتربي نصفه الآخر ومنذ ثورة الثامن من آذار والمرأة تحقق الكثير من الإنجازات الهامة واليوم في ظل هذه الحرب الكونية على سورية نتصدى لأزمة كبيرة فالمرأة هي أم وأخت  وزوجة الجريح والشهيد والمفقود.

وأكدت الرفيقة علياء عزقول ضرورة التخلص من العادات والتقاليد التي تحد من التمييز بين الذكر والأنثى.

حضر الندوة الرفاق أعضاء قيادة فرع الشبيبة وأمين وأعضاء قيادة رابطة الشهيد مشهور جادو عامر وأمين رابطة الشهيد سليمان عبد الدين وحشد من رفاقنا الشبيبيين.

من جهة ثانية وحرصاً على تأهيل كوادر مجهزة للعمل التطوعي في مجال الإسعافات الاولية اختتمت قيادة فرع السويداء لاتحاد شبيبة الثورة دورة تدريبية بالتعاون والتنسيق بين مكتب العمل التطوعي والبيئة الفرعي ومركز الدفاع المدني بالسويداء شارك فيها /15/ رفيقاً ورفيقة من مختلف الروابط الشبيبية.

وتحدث العقيد حسين ذيب رئيس مركز الدفاع المدني بالسويداء عن خطة المركز في إقامة الدورات لزيادة دائرة التعاون الإنساني والتدريب المجتمعي وخاصة العمل مع شريحة الشباب هذه الشريحة الأهم في المجتمع من خلال وضع برامج تدريبية منسقة لبناء جيل معافى من كافة شوائب ومصاعب الحياة.

وأشارت المشاركة لينا فرج إلى أهمية هذه الدورة في زيادة الخبرات في الإسعافات الأولية للمنفعة الذاتية ومنها المساهمة في تدريب فرق تطوعية في هذا الجانب.

ونوه الرفيق سليمان المعاز بروح الفريق التي سادت في التدريب والحرص من قبل المشرفين على الدورة إيصال المعلومات النظرية والعملية.

وشكرت الرفيقة وفا زين الدين قيادة فرع الشبيبة على حرصها الدائم على تدريب كوادر شابة في كافة مجالات الحياة.

متابعة: وفاء فرحات- هديل نصر الدين

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى