أخبار المنظمة

 الشبيبة تشارك في ندوة وطنية مركزية بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة المخدرات

عبود: نسعى لتحصين الشباب من هذه الآفة الخطيرة بتعزيز دورهم الفعال في بناء المجتمع

 RYU– عزام المنذر

شاركت منظمة اتحاد شبيبة الثورة اليوم في الندوة الوطنية المركزية التي أقامتها وزارة الداخلية بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة المخدرات بحضور اللواء محمد الرحمون وزير الداخلية  والرفيق معن عبود رئيس اتحاد شبيبة الثورة وعدد من مديري الادارات والمكاتب المركزية وممثلي المؤسسات الرسمية والمنظمات الشعبية وحشد كبير من الشباب والمعنيين والمهتمين.

وخلال كلمة له في الندوة قال السيد وزير الداخلية رئيس اللجنة الوطنية لشؤون المخدرات: إن ظاهرة المخدرات والاتجار بها تعد أحد التحديات التي تواجه الحكومات والسلطات التشريعية وأجهزة إنفاذ القانون على مستوى العالم وهي موضوع اهتمام هيئات دولية مختلفة.

وألقى الرفيق رئيس لاتحاد كلمة في الندوة أكد فيها أننا أمام ضرورة ملحة مفادها أن تثقيف الشباب يمثل أحد أهم مداخل تشكيل الوعي لديهم وأن أخذ الحيطة وتحصين الجيل مهمة وطنية واجتماعية تتطلب جهوداً متضافرة من مختلف الجهات المعنية بقضايا التوجيه والإرشاد والعمل التربوي والثقافي والإعلامي لمنع انتشار المخدرات ومكافحتها بالشكل الأفضل.

ولفت الرفيق رئيس الاتحاد إلى أن منظمة اتحاد شبيبة الثورة تسعى من خلال خطط عملها وبرامجها التوعوية إلى تحصين الشباب وحمايتهم من هذه الآفة الخطيرة عن طريق تعزيز دورهم الفعال في بناء المجتمع وتنميته مشيراً إلى أن الشباب هم أساس الإنماء والتطور وهم المستقبل المشرق لوطنهم.

وأضاف أن المنظمة تركز على الاستفادة من إمكانيات الشباب في عملية التوعية وتحفيز طاقاتهم واستثمارها للحد من هذه الظاهرة ونشر الثقافة المجتمعية حول خطورة تعاطي المخدرات وآثارها السلبية من خلال الندوات وورشات العمل واللقاءات المستمرة التي ينظمها الاتحاد بالتعاون والتنسيق مع الجهات المعنية كافة وفي مقدمتها وزارة الداخلية.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق